النساء و الغوص

الحمـــل والخوف مما قد يحدث للجنين هو أولى  اهتمـامات المرأة التي تمارس هوايـة الغوص , وحتى الآن لم تجـر أيـة تجارب على نسـاء حوامل لدراسـة تأثيرات الضغط وتخفيف الضغط والآثـار الأخرى للغوص عليهـا أوعلى الجنين للخروج بنتائج مؤكدة و موثقـة , إلا أن تجارب كثيرة أجريت على إناث حيوانات حوامل لم يتبين بشكل قاطع إصـابة نسب عاليـة منهـا  بمرض تخفيف الضغط وهناك الكثيـر من النسـاء ممن قمن بغوصـات قبل معرفتهن بوقع حمل لديهن ثم توقفن عن الغوص حتى الولادة ولم توثق أيـة إصـابات سواء لهن أو للأجنـة في أرحامهن , هذا على الرغم من رصد بعض التشوهـات في أجنـة بعض من غصن من النساء الحوامل إلا أنهـا لم تزد عن النسبة المعتـادة للتشوهـات التي تحدث دون غوص .

لسـلامـة الأم والجنيـن ونظراً لما يلف هذا الجانب من غموض يجب على المرأة الامتنـاع عن الغوص في الفترة التي تتوقع فيها حدوث حمل و أثنـاء الحمل وذلك لتفادي مخـاطر محتملـة  غيـر معروفـة النتائج ولا داعي لهـا كذلك يمكن للمرأة الغوص بعد فتـرة ستة أسابيع من الولادة وبعد استشـارة الطبيب  .

استخدام موانع الحمـل

للكثيــر من موانع الحمل التي تؤخذ عن طريق الفم أعراض جانبيـة متعبـة وغيـر مستحبـة لكن وبشـكل عـام , لا يوجـد مـا يدل بشكل قاطع تسبب تعاطيهـا في الاصـابـة بمرض تخفيف الضغط , ويمكن للنسـاء اللآئي يتعاطين هذه العقاقيـر ممارسـة الغوص طالمـا شعرن بالارتياح والقدرة على الغوص دون التعرض للاجهـاد .

الدورة الشهريـة والغوص

امرأة حامل

تختلف الاستجـابة والأعراض النفسية و الجسمانيـة التي تسبق وترافـق الدورة الشهريـة من امرأة لأخــرى  , فبينمـا لا تتأثـر بعض النسـاء من القيـام بجهـد معتـاد وتحمل القيـام بتمارين رياضيـة , يعاني بعضهن من أعراض غيــر مستحبــة كما اشتكت بعضهن من تسبب القيـام بجهـد جسماني عال أو ممارسـة التمارين الرياضيـة في زيـادة معاناتهن من التقلصـات العضليـة المرافقـة للدورة أوالعادة الشهريـة .  

تتعرض بعض النسـاء أيضـاً لأعراض نفسية متعبـة تسبق أو تلازم دورتهـا الشهريـة , وقد ذكر الكثيـر عن احتباس السوائل في الجسم وجذب الدمـاء لأسماك القرش وغيرهـا مما يتعارض مع ممارسـة الغوص إلا أنه ومع أخذ الاحتياطات اللازمـة , لا يوجد لهذه الآراء ما يؤكدها طبيـاً كما تتفق معظم آراء الباحثين على أنه  يمكن للمرأة ممارسـة الغوص قبل أو أثنـاء دورتهـا الشهريـة  ما لم تعاني من متاعب صحيـة ونفسـية تؤثــر سـلباً على قدراتهـا على تحمـل ما يتطلبـه الغوص من جهــد جسماني وارتيـاح نفسي   وخصوصـاً المتاعب التي لا يمكن التغلب عليهـا بتناول  حبـة أو حبتين من الأسبيرين .

 تنبيه : الغوص تجربـة فريـدة و نشـاط يمكن لكافـة أفراد العـائلـة ممارسته بأمـان شريطـة مراعـات اتبـاع أصول السلامـة والتدريب الجيـد والمعدات المناسبـة المريحـة والغوص ضمن حدود القدرات الجسمانيـة والتدريب والخبــرة . أمـا من الناحيـة الفسيولوجيـة فلا توجـد فوارق بين الرجـال والنسـاء من حيث قابليـة التعرض لإصـابات وأمراض الغوص وبشكل عـام ينطبق على النسـاء ما ينطبق على الرجـال باستثنـاء الغوص في حـالة حدوث الحمـل .

Leave a Comment